القيادة القومية لحزب البعث تنعــي الــرفيــق المنــاضــل عبــد الصمـــد الغــريـــري

القيادة القومية لحزب البعث تنعــي الــرفيــق المنــاضــل عبــد الصمـــد الغــريـــري

 

تنعي القيادة القومية لحزب البعث العربي الاشتراكي ،الى جماهير الامة العربية وشعب العراق ومناضلي الحزب على مساحة الوطن العربي الكبير وفي المغتربات الرفيق المناضل عبد الصمد الغريري ( ابو زيد ) ،عضو القيادة القومية للحزب وعضو قيادة قطر العراق، الذي وافته المنية يوم الاحد الموافق ١٥ / ١١ / ٢٠٢٠، متوجاً مسيرة نضالية حافلة بالعطاء والتضحية، وبوفاته يفقد الحزب مناضلاً قيادياً فذاً ومقداماً، شارك في كل معارك الحزب النضالية واستجمعت في شخصيته كل المنظومة القيمية للمناضل البعثي الاصيل ،القابض على جمر الموقف المبدئي والمنفتح على الاخر الوطني ،من اجل عراق عربي موحدٍ ومتحرر من كل اشكال الاحتلال والارتهان والتبعية والفساد السياسي والاداري والاقتصادي.

إن الرفيق عبد الصمد الغريري ( ابوزيد ) ، فارق حزبه وعراقه وامته العربية وهم بأشد الحاجة لمناضلين من طينته في ظروف قاسية كالتي تعيشها امتنا العربية وخاصة في عراق العروبة، عراق القادسية الثانية ، وعراق الشهداء والمناضلين والقياديين الافذاذ الذين احتضنتهم ثراه الطاهرة من القائد المؤسس الاستاذ ميشيل عفلق، الى شهيد الحج الاكبر القائد صدام حسين، والامين العام للحزب وقائد الجهاد والتحرير الرفيق عزة ابراهيم وكل قياديي الحزب ومناضليه، وكل من قضى مدافعاً عن عروبة العراق ووحدته وحريته.

وإذ ينضم الرفيق العزيز عبد الصمد الغريري الى قافلة الرفاق الذين افتقدهم الحزب وقد اغنوا تجربته النضالية، فإنه سيبقى حياً في وجدان رفاقه والذاكرة الجمعية لجماهير العراق وهو الذي بقي ملتصقاً بقضاياها، التصاقاً حميمياً حتى اللحظات الاخيرة من حياته.

إن القيادة القومية للحزب وهي تتقدم من اسرة الرفيق المناضل القائد ( ابو زيد ) ، باحر التعازي الاخوية وتشاطرها الحزن والاسى في هذا المصاب الاليم والخطب الجلل، تعاهده كما كل الذين ساروا درب الجلجلة وقضوا شهداء ولاقوا وجه ربهم، بان الحزب الذي يشعر بالخسارة الجسيمة لفقده علماً من اعلامه النضالية، سيبقى على العهد النضالي الذي التزم به فقيدنا الكبير ،كما على عهد مواصلة المسيرة النضالية لتحرير العراق وفلسطين وكل ارض عربية محتلة لانهاء كل اشكال الاستلاب القومي والاجتماعي الذي تعاني منه الامة، وصولاً الى تحقيق اهدافها في الوحدة والحرية والاشتراكية.

إن القيادة القومية للحزب والتي لم تزل تتلقى التعازي والمواساة بوفاة الامين العام الرفيق القائد عزة ابراهيم، تطلب من كافة منظمات الحزب في الوطن العربي والمغتربات اقامة مجالس عزاء على روح الفقيد الكبير، فقيد الحزب والعراق والعروبة الرفيق العزيز عبد الصمد الغريري وحيث تسمح الظروف بذلك بسبب تفشي جائحة الكورونا.

له الرحمة واسكنه الله فسيح جنانه بجانب الشهداء والصديقين والابرار والهم عائلته الكريمة ورفاقه وكل اصدقائه ومحبيه الصبر والسلوان.

 

 

القيادة القومية لحزب البعث العربي الاشتراكي

١٥ / ١١ / ٢٠٢٠

مشاركة المحتوى
Author: