تصريح صحفي بعد محاولة الاغتيال الفاشلة التي استهدفت رئيس الوزراء السوداني الدكتور عبد الله حمدوك صبيحة يوم الاثنين ٩ آذار

تصريح صحفي بعد محاولة الاغتيال الفاشلة التي استهدفت رئيس الوزراء السوداني الدكتور عبد الله حمدوك صبيحة يوم الاثنين ٩ آذار

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

أدلى الناطق الرسمي للقيادة القومية بالتصريح التالي:

 

على إثر محاولة الاغتيال الفاشلة و الجبانة صبيحة يوم الاثنين ٩ آذار ضد رئيس الوزراء السوداني الدكتور عبد الله حمدوك، التي قامت بها عناصر من القوى المضادة للثورة اي كان مصدرها، سواء كانت فلول النظام السابق، أو قوى دولية، أو إقليمية اخرى، لا تريد الخير والاستقرار والتقدم للسودان الشقيق، تدين القيادة القومية بشدة هذا العمل الجبان، وتدعو قوى الثورة بكل طيفها السياسي وشعب وجماهير السودان إلى اليقظة والتصدي لهذه الأعمال العدائية بكل حزم، لحماية الثورة مما يدبر لها، وتطلعات الشعب السوداني الثائر نحو الاستقرار والتقدم في بناء دولة قوية ديمقراطية وعادلة، وتؤكد القيادة القومية مرة أخرى وقوفها إلى جانب الشعب السوداني وقواه الثائرة، إلى أن يتحقق الاستقرار الشعب السوداني الشقيق و يشق طريقه لبناء السودان القوي والمقتدر.

 

الناطق الرسمي الدكتور أحمد شوتري

في١٠ / ٣ / ٢٠٢٠

مشاركة المحتوى
Author: